د. الودغيري لوزير التربية الوطنية: لا أفهم أن تنطلي عليه تلك الحكايةُ السخيفة التي تقول “إن العربية هي سبب فشَل التعليم”

0
157
د. الودغيري لوزير التربية الوطنية/students.ma
د. الودغيري لوزير التربية الوطنية/students.ma

تحت عنوان “أين الحجةُ والبُرهان؟”، كتب الدكتور اللساني عبد العلي الودغيري مستغربا: “أنا لا أفهم أن يكون هناك أكاديميٌّ ناجح، ارتقَى به سُلَّمه العلمي والتربوي إلى مرتبة أستاذ جامعي باحث، ثم إلى مرتبة رئيس للجامعة، فوزيرٍ للتربية، يقبل أن تَنطلي عليه تلك الحكايةُ السخيفة التي تقول إن العربية هي سبب فشَل التعليم، مع ما تفرضُه عليه مكانتُه العلمية من حَذَر واحتياطٍ ونزاهة فكرية ومنهج عقلاني في تقييم الأمور وتقديرها ووَزنها بميزان العقل والموضوعية والحقائق الُمبرهَن عليها بالحجة والدليل، لا بالسَّفسطة والتلاعب بالألفاظ. فأين البرهان والدليل في كل هذا الهُراء الذي يُقال؟

ثم إن العقل السليم لا يقبل التناقض، فالتناقض نقيضُ العقل”.

وأضاف الأكاديمي في تدوينة له على فيسبوك “لقد صرَّح السيد الوزير قبل أيام فقط، بوجود ما لا يقلّ عن 600 مهندس مغربي يهاجرون سنويّا للعمل بالخارج. جاء ذلك في إطار المفاخَرة بجودة المنظومة التعليمية المغربية، وهو لا شكَّ يعرف أن هؤلاء المتخرِّجين كلّهم، ومعهم مختلف الأطر الأخرى من أطباء وغيرهم، حاملون لشهادة البكالوريا المعرَّبة التي بدأ منحُها منذ صيف 1990. فإذا كان تعليمُنا يدعو للافتخار حقًّا، وكانت المدة الأطول من المرحلة التعليمية التي يَقضيها طلبتُنا في المقاعد الدراسية معرَّبة (12 سنة من التعليم الأساسي والثانوي المعرَّب، مقابل خمس سنوات من التعليم العالي المُفرنَس)، فلماذا تقاومون العربية اليوم وترفضون أن تكون اللغةَ الأساسيةَ في التعليم، بل تزعمون أنها السبب في فشَله، وتقاتلون من أجل إعادة عقارب المغرب إلى عهد الفَرنسة الكاملة؟

أين المنطق والانسجام، فأحرى الحجة والبرهان؟”.

Laisser une réponse