نشطاء يتضامنون مع المهدي منيار، ويطلقون حملة “كلنا المهدي منيار”

0
1015
www.students.ma/mendi meniar
www.students.ma/mendi meniar

خلف خبر إغلاق معهد خاص تابع للمهدي منيار المعروف بالأستاذ “المعجزة” والفروع التابعة له من طرف السلطات المحلية بأمر من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، استياء واستنكار عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي.

النشطاء المغاربة استنكروا الواقعة بشدة، وأعلنو تضامنهم مع الأستاذ، حيث أطلقو وسما تضامنيا معه تحت عنوان “كلنا المهدي منيار.

وفي بلاغ لوزارة التعليم، أكدت أنه في إطار عمليات التتبع والمراقبة التي تقوم بها اللجان الإقليمية المختلطة للمؤسسات التعليمية الخصوصية، ومراكز تعليم اللغات بمختلف الجهات، قامت السلطات المحلية بإغلاق معهد المهدي منيار الخاص بالدار البيضاء، وكذا الفروع التابعة له بعدما سجلت اللجان المذكورة عدم توفره على التراخيص اللازمة المسلمة من طرف هذه الوزارة لمزاولة أنشطته.

ويشار إلى أن المهدي منيار، وهو شاب من مدينة الدار البيضاء، يبلغ من العمر 23 عاما، نجح في كسر القواعد التقليدية لتدريس التلاميذ، بطريقته المميزة في حصص الدعم والتقوية.

المصدر: مجلة سلطانة